نفى رئيس حكومة تصريف الأعمال يوسف الشاهد في حواره للقناة الوطنية الأولى ترشيحه لمنصب وزير الخارجية في حكومة الجملي.

وأوضح في حوار للقناة الوطنية الأولى  أن حركة  تحيا تونس لن تكون قوة تعطيل في البرلمان.

وقال الشاهد من جهة أخرى إنه قدم نصيحة إثر لقاءه مؤخرا برئيس الحكومة المكلف حبيب الجملي بالبحث عن سند سياسي حقيقي وتوافق سياسي على الإصلاحات الكبرى في الفترة القادمة.