عقدت هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي اليوم الأربعاء 5 فيفري 2020 مؤتمرا صحفيا لعرض مستجدات ملفي الشهيدين وما يعرف بـ’الجهاز السري لحركة النهضة’.

وقالت عضو هيئة الدفاع المحامية إيمان قزارة إن محكمة التعقيب أنصفت هيئة الدفاع بعد ست سنوات، وذلك من خلال إعادة التحقيق في الملف من جديد، موضحة أن النيابة العمومية أذنت بتاريخ 31 ديسمبر 2019 بفتح تحقيق في حق 16 متّهما من بينهم أشخاص ينتمون إلى حركة النهضة وأمنيين سابقين. 

وبينت أن التّهم تخصّ الاعتداء على أمن الدولة والحصول على معطيات شخصية واستغلال النفوذ وهي تهم  تتراوح عقوبتها من خمس سنوات إلى السجن المؤبد.
 
كما قالت قزارة أنه تم في 17 أكتوبر 2019  فتح بحث تحقيقي في سرقة وثائق الغرفة السوداء، متابعة ‘في هذا الموضوع حصّنت النيابة العمومية عددا من قيادات حركة النهضة وعلى رأسهم الغنوشي الذي لم يتم توجيه أي تهمة ضده..والتهم التي وجهت كانت في علاقة بجرائم حق عام وليس بجرائم إرهابية..’

 كما قالت قزارة انه تم فتح بحث تحقيقي ثالث في 3 فيفري 2020 يخص سرقة محاضر بحث وأقراص مضغوطة متعلقة بالمتهم عامر البعزي.