أفاد المتحدث بإسم البرلمان، حسان فطحلي بأن عشرات مواقع التواصل الإجتماعي أشاعت خبرا حول قرار رئيس مجلس

نواب  الشعب منع البث المباشر لمداولات مجلس نواب الشعب من خلال القناة الوطنية الثانية، بالتلفزة الوطنية.

وأوضح اليوم، الاثنين 25 نوفمبر 2019، أن هذه الإشاعة عارية من كل صحة ولا تمت للواقع بصلة، فقد تم بث مداولات الجلسة العامة الافتتاحية يومي 13 و14 نوفمبر 2019 ولم يبرمج المجلس جلسات عامة خلال هذه الفترة التي تعكف خلالها اللجنةالوقتية الخاصة للمالية على دراسة مشاريع القوانين المالية المعروضة عليها، إلى جانب سهر المجلس في الأثناء على إحداث وتنصيب بقية هياكله ومؤسساته من بينها تلقي تصاريح تشكيل الكتل البرلمانية والإعداد لتنصيب مكتب المجلس.

وأشار إلى أن مجلس نواب الشعب كان قد أعلن عن عقد جلسة عامة يوم الجمعة 29 نوفمبر المقبل بداية من الساعة 11.00 صباحا سيتم بثها بشكل مباشر كما دأبت العادة.

وأكد على أن راشد الخريجي الغنوشي، رئيس مجلس نواب الشعب أكد منذ إنطلاق أعمال المجلس على خيار إنفتاح مجلس نواب الشعب على وسائل الاعلام والمجتمع المدني في إطار تكريس الشفافية والديمقراطية التشاركية التي ينص عليها الدستور، مؤكداالحرص على بناء علاقة شراكة وتعاون مع مختلف الأطراف ذات الصلة بمجلس نواب الشعب، في إطار ما يقتضيه إحترام الدستور والنظام الداخلي للمجلس.