قال عياض اللومي القيادي بحزب قلب تونس في مداخلة  هاتفية على موزاييك اليوم السبت 15 فيفري 2020 إنّ المسار الذي اختاره الياس الفخفاخ المكلّف بتشكيل الحكومة  غريب جدا، مشددا على أنّ حزبه ليس من طلاب الحقائب  وأنّ موقع المعارضة أوالحكم لا يحدّده الرئيس أو الياس الفخفاخ. 

وتابع اللومي أنّ الفخفاخ المكلف  بتشكيل الحكومة لم ينتخبه أحد ولا يمكن له أن يحدد لنا موقعنا، مشيرا إلى أنّ الفخفاخ أخطأ المرمى حين تحدّث عن شرعية الإنتخابات الرئاسية.

واعتبر أنّ الدعوة التي وجّهها لحزبه اليوم لإطلاعه على الحكومة هي دعوة استفزازية، مضيفا أنّ رئيس الجمهورية خالف المنطق ولم يختر الشخصية الأقدر وعليه تحمل مسؤوليته.

وأكّد أنّ قيس سعيد مسؤول عن المأزق الحالي ومن بعده المكلّف بتشكيل الحكومة، مضيفا قوله ”فليصوّت لك الرئيس إذا”.

وأكّد أنّ حزبه مستعدّ لكل السيناريوهات المحتملة بما فيها اعادة الإنتخابات.