أكّدت رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، اليوم السبت 01 فيفري 2020، أنّ حزبها على أتم الاستعداد لكافة السيناريوهات المحتملة، ومن بينها إعادة الانتخابات ولتنقيح القانون الانتخابي وإضافة قانون العتبة.

وأوضحت موسي، خلال اجتماع مع قواعد الدستوري الحر بالمهدية في إطار الاستعدادات لمئوية الحزب، أن حزبها يعمل حاليا على إعداد مقترحات قوانين في المجالين المالي والاقتصادي بهدف التحكم في المديونية.

وأضافت رئيسة الحزب الدستوري الحر، في تصريح للجوهرة، أنّ كتلة الحزب في البرلمان تقدّمت بمقترح قانون “إحداث وكالة تونس للتصرف في الدين والمالية الخارجية”، ومقترح تنقيح قانون الميزانية بهدف تحديد سقف العجز عند 3% من الناتج المحلي الخام، وإلزام الدولة بتوجيه كافة القروض نحو الاستثمار.

وبخصوص حوار رئيس الجمهورية بعد مرور 100 يوم على توليه الرئاسة، قالت موسي ” مارينا حتى أداء وما يستحقّش التعليق…ردود الفعل الواسعة من المواطنين كافية بذلك”.