قال الناطق الرسمي بإسم كتلة ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف، اليوم الأربعاء 12 فيفري 2020، إنّ الكتلة لن تمنح الثقة لحكومة إلياس الفخفاخ بالبرلمان.

وأضاف، خلال استضافته ببرنامج ” Rendez vous 9 “، أنّ الكتلة ليست في تواصل مع الفخفاخ حاليا ولم تتلقى منه تركيبة الحكومة، مثل بقية الأحزاب الأخرى.

وأرجع مخلوف، هذا القرار أساس لمشاركة حزب تحيا تونس بالحكومة، قائلا إنّ الائتلاف لن يقبل ”بالتمديد لمنظومة تتجسس على الناس وتقوم بتصفية حساباتها مع خصومها بإدخالهم السجن”، في إشارة لحكومة يوسف الشاهد.

كما أردف المتحدث ”الائتلاف طالب الفخفاخ باقتصار المشاورات على النهضة والتيار والشعب والائتلاف، غير أنّه اختار إشراك تحيا تونس في الحكومة، وهو ما نرفضه”

وتوجّه بانتقادات لاذعة لما أسماها بـ”منظومة الفشل” ولسياسات حكومة الشاهد، معتبرا أنّ “حركة تحيا تونس فشلت خلال قيادتها للبلاد في السنوات الماضية ولا يجب إشراكها في الحكم من جديد”