اكد المتحدث باسم القطب القضائي لمكافحة الارهاب سفيان السليطي لـ”الصريح أونلاين” انه تم احباط مخططين ارهابيين وايقاف عناصر خطيرة ارادت استغلال الوضع الاستثنائي الذي تمر به البلاد لتنفيذ عمليتين تم افشالهما بنجاح بفضل العمل الاستباقي والجهود المبذولة بالتنسيق بين الوحدات القضائية والأمنية.وشدد السليطي على أن الوضع يتطلب وعي المواطن التونسي حتى يدرك حقيقة ما يدورواضاف : “تصريحي كان واضحا يجب ان نكون يدا واحد مواطنين واطباء وامنيين وقضاة واجهزة الدولة كاملة لخدمة تونس والالتزام بالقوانين ونطلب المساعدة من الاعلاميين ايضا ومن لا يفكر في مصلحة وطنه يشد دارو.. بلادنا في حاجة الينا دون المس من امنها واستقرارها وهيبتها ..على الجميع الالتزام بالحجر الصحي ليتمكن الامن من العمل على حماية تونس والاطباء على التصدي لانتشار جائحة كورونا”.هذا واكد السليطي انه تم احباط مخططين مستقلين حيث تم القبض على 4 عناصر ارهابية وحجز متفجرات كانوا سيستغلونها في عمليتين بعد ان انتقلوا من مرحلة التفكير للتنفيذوالقضية الاولى تضم 3 عناصر خطيرة والثانية تضم عنصرا وتم اصدار بطاقات ايداع بالسجن في حقهم جميعا.