رجّح الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري، الإعلان عن حكومة إلياس الفخفاخ اليوم الثلاثاء 18 فيفري 2020.

وأشار الطاهري، في تصريح لإذاعة شمس، إلى وجود تقدّم على مستوى المشاورات الحكومية لتقريب وجهات النظر والتوصّل إلى اتفاق يثرضي جميع الأطراف المعنية بمشاورات تشكيل الحكومة.

وأوضح النقابي، أن الاتحاد تدخّل مع منظمة الأعراف في حل أزمة تشكيل الحكومة لأن هناك خطر بات يهدد البلاد نظرا لوجود ابتزاز وضغوطات وهو ما لا تحتمله تونس، وفق تعبيره.

واعتبر أن المنظمة الشغيلة ساندت بوضوح الموقف الذي يقر بأن رئيس الجمهورية هو الضامن للدستور حتى لا يتم تأويله تأويلا خاطئا .

وأضاف الطاهري بأن تدخّل اتحاد الشغل في حل الأزمة لا يعني أنه مع هذه الحكومة أو حزاما لها وإنما الوضع الحالي للبلاد يستوجب تشكيل حكومة في أقرب الآجال ,تفاديا للفراغ الحكومي .