في تعليقات “نادرة”، تحدث الرئيس التنفيذي لموقع فيسبوك، مارك زوكربيرغ، عن عقيدته اليهودية، وتأثير طفلته على التزامه الديني.

وفي مقابلة يوم الجمعة، قال زوكربيرغ أنه أصبح أكثر تدينا بعد أن ولدت طفلته الأولى، وفقا لموقع “بزنس إنسايدر”.

وقال زوكربيرغ: “لقد أصبحت أكثر تدينا، السنوات الأخيرة الماضية أشعرتني بالتواضع.. هناك راحة نفسية كبيرة عندما تثق أن هناك شيئا أكبر منك في هذا الكون”.

وأرجع مؤسس فيسبوك تدينه المتزايد إلى عاملين رئيسيين، وهما القضايا التي واجهتها شركته خلال السنوات القليلة الماضية، وولادة ابنتيه، اللتان تبلغان من العمر الآن 4 أعوام وعامين.

ونشأ الملياردير الأميركي بمدينة دوبس فيري في ولاية نيويورك، في أسرة يهودية متدينة، لكنه نادرا ما تطرق لديانته.

وكان زوكربيرغ قد نشر على فيسبوك تعليقا عام 2016، أشار فيه إلى أنه بعد فترة بحث شخصية مكثفة، لم يعتبر نفسه ملحدا.

وكتب زوكربيرغ: “لقد نشأت يهوديا ثم مررت بفترة شككت فيها بالدين، ولكني الآن أعتقد أن الدين شيء مهم جدا”.

يذكر أن زوجته بريسيلا تشان تعتنق الديانة البوذية.

(سكاي نيوز)