أمين عام حركة الشعب زهير المغزاوي أكد في مداخلة له صباح اليوم على اذاعة الجوهرة , أن حركة النهضة اتصلت بهم يوم أمس بصفة رسمية للتشاور معهم بخصوص الإسم المقترح لرئاسة الحكومة والذي ستعلن عنه اليوم.

و أوضح المغزاوي أن حركة الشعب لم ترفض المشاركة في الحكومة من الأساس ولكنها متمسكة بأن تكون مشاركتها في اطار جملة من الشروط و المقاربات السياسية.

و أضاف المغزاوي أن حركة النهضة طرحت عليهم أمس عددا من الأسماء المقترحة على غرار حبيب جملي, رضا بن مصباح, عبد المجيد الزار,الحبيب الكشو,و منجي مرزوق وطلبت رأيهم بخصوصها مع امكانية إعادة المشاورات بخصوص تشكيل الحكومة.

و أشار إلى أن حركة الشعب لم تبد رأيها في الأسماء المقترحة من قبل النهضة ولكنها ستنتظر تنصيب رئيس الحكومة للتقييم و النظر في إمكانية المشاركة فيها من عدمها.