أكد الأمين العام لحركة الشعب زهير المغراوي في تصريح لموزاييك اليوم السبت 15 فيفري 2020 أن حركة النهضة تدفع البلاد نحو أزمة خطيرة وخطيرة جدا وذلك في تعليقه على إعلانها الإنسحاب من حكومة الفخفاح وعدم التصويت لها في البرلمان. 

وبين المغزاوي أن الذهاب إلى انتخابات تشريعية سابقة لأوانها أفضل من الخضوع لابتزاز النهضة مشددا على المناورات عندما تصبح مكشوفة تفقد صفتها.

وأكد أن حركة الشعب لا تخشى من الذهاب إلى انتخابات كآلية دستورية مضيفا بأن انتخابات سابقة لأوانها أبغض الحلال في ظل الظروف التي تمر بها البلاد.

وكشف المغزاوي أن المكلف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاح اعلمهم بالذهاب إلى  رئيس الجمهوربة قيس سعيد مساء اليوم.