ردت وزارة الخارجية الألمانية على منشور متداول على شبكات التواصل الاجتماعي، بشأن حديث المستشارة أنغيلا ميركل عن لقاح مضاد لفيروس كورونا يطوره طبيب تونسي.  

وكتبت الوزارة في على حساب المركز الألماني للإعلام التابع لها بموقع “تويتر”، ليل الجمعة، إن هذه المعلومات “خاطئة”.


وأضافت الوزارة أن التصريح المنسوب لميركل ما هو إلا ترجمة غير صحيحة لمقاطع فيديو تتحدث فيها.


وأوضحت الخارجية الألمانية أن المستشارة كانت تتحدث في التسجيل المصور عن محادثاتها مع رؤساء وزراء الولايات الألمانية الاتحادية، حول مكافحة فيروس كورونا، خاصة من خلال تقييد اللقاءات الاجتماعية.


وكانت شائعات جرى تداولها على شبكات التواصل، أشارت إلى اكتشاف لقاح لفيروس كورونا المستجد، المعروف أيضا باسم “كوفيد 19” عن طريق طبيب تونسي مقيم في ألمانيا.


واعتمدت هذه الشائعات على ترجمة اتضح أنها مغلوطة لحديث ميركل في أحد المؤتمرات الصحفية بشأن الفيروس، قبل أيام.


وتقول ميركل، وفقما نسبت إليها الترجمة المضللة، إنها أجرت حوارا مع طبيب تونسي يدعى “الدكتور كمون”، بعد أن اكتشف علاجا لفيروس كورونا، مشيرة إلى “ثبوت فعالية العقار”.

المصدر: سكاي نيوز