أعلنت محطة إن.تي.في اليوم الجمعة 20 ديسمبر 2019 نقلا عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن تركيا لا يمكن أن تلزم الصمت حيال ”مرتزقة” مثل مجموعة فاغنر التي تساندها روسيا وتدعم قوات خليفة حفتر في ليبيا.

وقال أردوغان “إنهم يعملون حرفيا كمرتزقة لصالح حفتر في ليبيا عبر المجموعة المسماة فاغنر”.

وتابع “هذا هو الوضع ولن يكون من الصواب أن نلزم الصمت في مواجهة كل هذا. فعلنا أفضل ما يمكننا حتى الآن وسنواصل ذلك”.

تأتي تصريحات أردوغان بعد يوم من إعلان الحكومة الليبية المعترف بها دوليا أنها صادقت على اتفاقية أمنية وعسكرية بين أنقرة وطرابلس مما يفتح المجال لمساعدة عسكرية تركية محتملة.

وتتصدى الحكومة في طرابلس لحملة بدأها الجيش الوطني الليبي (قوات شرق ليبيا) بقيادة حفتر منذ أشهر.

*رويترز*