الاستاذ راشد الغنوشي:

اشفق على من يتمنى موتي الآن وقد فاتهم ان حكامهم قرروا قتلي من قبل ولكن الله اراد غير ذلك،
لا نخشى الموت بقدر مانخشى على مجتمعنا داء السقوط الاخلاقي…
لم نتمنى الموت لجلادنا ولمعذبنا وقد أذاقونا المر الوان وعند الله يلتقي الخصوم.
الاعمار بيد الله اما الحقد والكراهية فلا يقتلون الا اصحابهم.