في إطار مشاركته في مؤتمر إتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بواقادوقو،
رئيس مجلس نواب الشعب يلتقي رئيس مجلس الشورى السعودي

التقى السيد راشد خريجي الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب يوم الاربعاء 29 جانفي 2020 بالعاصمة واغادوغو مع السيد الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ رئيس مجلس الشورى السعودي بحضور وفدي البلدين وسفير تونس ببوركينافاسو .
ودار الحديث خلال اللقاء حول سبل تعزيز التعاون وتبادل الرأي حول مجمل القضايا والملفات ذات الاهتمام المشترك بين مجلسي البلدين ودعم العمل الثنائي ومزيد تنسيق العمل بين اللجان البرلمانية.
وتم تأكيد عمق العلاقات بين الشعبين التونسي والسعودي، ودور البرلمانين في مزيد تعزيزها ودعمها في المستقبل.
كما تمّ تبادل وجهات النظر بخصوص الدورة الخامسة عشرة لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي وتأكيد أهمية تنسيق المواقف وتكثيف التشاور بخصوص المواضيع المطروحة على جدول الأعمال، والاسهام في دعم العمل العربي المشترك ووحدة الصف الإسلامي لمواجهة التحديات، ونصرة القضايا الإسلامية والدفاع عنها.
يذكر أن السيد راشد خريجي الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب يشارك في الدورة 15 لمؤتمر إتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، التي تنعقد حاليا بمدينة واقادوقو ببوركينافاسو، على رأس وفد برلماني يضم السادة نور الدين البحيري رئيس كتلة حركة النهضة، وغازي الشواشي رئيس الكتلة الديمقراطية، وحاتم المليكي رئيس كتلة قلب تونس، وسيف الدين مخلوف رئيس كتلة ائتلاف الكرامة.