أعطى الرئيس الرواندي بول كاغامي، أوامره بتوزيع المواد الغذائية على مواطني بلاده وعلى الأجانب المقيمين وذلك خلال فترة الحجر الصحي، لتفادي التأثيرات الإجتماعية والإقتصادية على السكان القابعين في منازلهم.    


و أقرّ بول كاغامي، مجّانية استهلاك الكهرباء للمواطنين في البلاد وذلك ضمن  إجراءات حكومية تم اتخاذها في إطار مجابهة تعاديات انتشار فيروس كورونا في البلاد، وفق ما أورد موقع ”AfrikMag”.


وسيتولى الرئيس الرواندي، الإشراف بنفسه على مراقبة توزيع المواد الغذائية لتجنب المحسوبية.

وسجلت رواندا أكثر من 60 إصابة مؤكّدة بفيروس كورونا.