قال رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ ، مساء الخميس، أنّنا اليوم في وضعية حرب سيُطبق فيها القانون على الجميع دون اِستثناء.

وأضاف الفخفاخ، في حوار تلفزي، أنّ لا أحد فوق القانون وأنّ كل مخالف سيُعاقب قائلاً “مافمة حدّ فوق راسو ريشة”، مُؤكّدًا أنّ دولتنا دولة قوية وعادلة وقوتها في تطبيق القانون.

وأكّد إلياس الفخفاخ أنّ لا تسامح مع الفسّاد ومع المخالفين للقانون.