أعلن رئيس الجمهورية قيس سعيد  عزم رئاسة الجمهورية على التقدم بمبادرة تشريعية لإنشاء مؤسسة عمومية تتولى شؤون عائلات الشهداء و رعاية الجرحى، وفق ما ورد في بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية بمناسبة إحياء الذكرى الرابعة لاستشهاد اعوان الأمن الرئاسي.

وتقوم هذه المبادرة على أنه من قضى شهيدا أو أقعده الجرح عن مواصلة العمل يبقى في نظر الدولة كأنه على قيد الحياة أو ما زال ممارسا للعمل بالنسبة إلى الجرحى .