أكّد التائب بمجلس نواب الشعب عن حركة النهضة سمير ديلو اليوم الثلاثاء 11 فيفري 2020 أنّ “أعضاء حزب التيار الديمقراطي يتصورون أنهم أبطال في مكافحة الفساد لكن ذلك لفظيا فقط  أما على أرض الواقع فلا يوجد شئ”.

وأضاف ديلو لدر حضوره اليوم ببرنامج “هنا شمس” على إذاعة “شمس أف أم” “عدم الثّقة متبادل بين حركة النهضة والتيار الديمقراطي…وليس هو الحزب الوحيد الذي يحمل برنامجا لمكافحة الفساد”.

وتابع “التشبث بوزارة فقط أمر مبالغ فيه” متابعا “من لديه اتهامات ضد الحركة وقياداتها لا يحملها بشعارات في لافتات وانما يضعها في ملف ويتوجه بها الى القضاء”، مشددا على أنّ التيار الديمقراطي لم يقدم أي ملف للقضاء ضد النهضة، وان اتهاماته لم تتجاوز تصريحات في البلاتوات.

وأشار ديلو الى أنّ من شأن ما يحدث داخل المجلس أن يُشيطن المشهد السياسي عامّة، مضيفا “أردنا التصويت على مشاريع قوانين مهمة ومباشرة العمل الاّ أنّه للأسف حدث جدال حول مسائل تفصيلية كان من الممكن ألا تتجاوز 10 دقائق” داعيا النواب الى عدم السقوط في فخ الاستفزاز.