في حوار لها مع تونس الرّقمية، اليوم الجمعة 6 ديسمبر 2019، تساءلت النائب عن حركة النهضة جميلة الكسيكسي عن ما إذا كانت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي قد اعتذرت عن جرائم منظومة الإستبداد التّي تُمجّدها وعن توجيهها لألفاظ غليظة لحركة النّهضة وأنصارها في كلّ مرّة، وفق قولها.

كما استفسرت الكسيكسي، في السياق ذاته عن إذا ما قد سبق واعتذرت عبير موسي للثورة ولشهدائها التّي تعتبرهم أمواتا فقط، مشدّدة على أنّ الإعتذار قيمة وفضيلة يجب على رئيسة الحزب الدستوري تطبيقها.

كما أفادت ضيفة تونس الرّقمية بأنّ عبير موسي تعتبر نفسها متميّزة عن بقية الأشخاص وهي أفضل منهم، مؤكّدة أنّه في صورة ما إذا قامت موسي بالإعتذار فحينها من الممكن أن تتغيّر المعطيات.