افاد عضو خلية الازمة لمجابهة فيروس «كورونا» حبيب تونكتي ان عدد المصابين في ولاية تطاوين لم يرتفع وان الحالة الجديدة التى تم الاعلان عن تسجيلها هي لمصاب مقيم منذ مدة بالمستشفى.

واضاف انه تبعا لذلك فان عدد المصابين الى حد الان بفيروس «كورونا» المستجد بالولاية بقي ست حالات، «تحسنت» حالة احدهم مقيم بالمستشفى، وتوفيت امراة في العقد السابع من عمرها.
يشار الى ان المديرة العامة للمرصد الوطني للامراض الجديدة والمستجدة انصاف بن علية اكدت في تصريح اذاعي ان العدد لم يرتفع وان التحليل هو تحليل اخر لمصاب مدرج ضمن قائمة المصابين.
من جهة اخرى افاد عضو تنسيقية جمعيات الجنوب التونسي في فرنسا علي كمالة (وات) ان عدد الوفايات من ابناء ولاية تطاوين نتيجة اصابتهم بفيروس «كورونا» المستجد في فرنسا بلغ اليوم الاربعاء 3 وفيات (2 من من تطاوين و1 من غمراسن) من جملة اكثر من 20 تونسيا مقيمين في المستشفيات الفرنسية وخاصة باريس.