من المنتظر ان يجتمع المكلف بتشكيل الحكومة الياس الفخفاخ يوم الاحد بفريقه الحكومي المقترح قبل 3 ايام من جلسة منح الثقة

وسيكون الفخفاخ امام فرصة التعرف لأول مرة على عدد من المقترحين لحقائب في حكومته التي تضم 32 وزيرا وكتابتي دولة وتحديدا مرشحي الاحزاب الذين مكنوا من المناصب باقتراحات من احزابهم

وبحسب مصادر الصريح اون لاين فإن حزب قلب تونس لن يمنح ثقته للحكومة رغم مساعي الفخفاخ الذي جمعه اليوم لقاء بنبيل القروي

وتوجد معلومات من مصادر موثوقة عن وجود تنسيق بين نبيل القروي وراشد الغنوشي في اجتماع غير معلن يوم اعلان الحكومة حول طريقة التصويت على الحكومة لاجبار الفخفاخ على الانصياع وحكومته لمطالب النهضة وقلب تونس حيث ينتظر ان تمر الحكومة لكن ليس بأغلبية مريحة على أن يتم منح قلب تونس بعض الامتيازات الى جانب المحافظة على رئاسة لجنة المالية في البرلمان

معلومات سنتاكد منها في الايام القادمة بعد التصويت على منح الثقة للحكومة الجديدة.