يلتقي بعد قليل رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي برئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ بدار الضيافة بقرطاج لمزيد التشاور حول تشكيل الحكومة .

و ياتي هذا اللقاء بعد قصف اعلامي متبادل حيث اعلن رئيس حركة النهضة ان الياس الفخفاخ ليست الشخصية الاقدر و الافضل و ان النهضة متمسكة بحكومة وحدة وطنية بمشاركة واسعة فيما رد وفد الفريق المفاوض لرئيس الحكومة المكلف  فتحي التوزري انه لا يمكن قبول شروط اي حزب و من بينها النهضة و ان الياس الفخفاخ مصر على عدم تشريك قلب تونس .

يذكر ان حركة النهضة رفضت التوقيع على الوثيقة التعاقدية كما رفضت اقتراح شخصيات لتولي مناصب في الحكومة القادمة علما و ان الاجل الذي وضعه رئيس الحكومة المكلف انتى مساء امس