قرّر الاتحاد الافريقي لكرة اليد اليوم الجمعة 31 جانفي 2020 تسليط جملة من العقوبات في حقّ الجامعة التونسية لكرة اليد على خلفية الأحداث التي جدّت في مباراة الدور النهائي لبطولة افريقيا للأمم التي نظمتها تونس.
وسلّط الاتحاد الافريقي عقوبة مالية على الجامعة التونسية لكرة اليد بخطية قدرها 15 ألف أورو (حوالي 68 ألق دينار).
كما تقرر ايضا حرمان الجامعة من تنظيم اية تظاهرة افريقية سواء في المنتخبات او الاندية في كل الاصناف طيلة 4 مواسم كاملة. كما يدرس الاتحاد الافريقي حاليا امكانية سحب تنظيم البطولة الافريقية للأندية البطلة التي اسندت للنجم الساحلي.
وكانت مباراة نهائي كأس الأمم الافريقية التي احتضنتها تونس وجمعت بين المنتخب التونسي ونظيره المصري قد عرفت إلقاء الجماهير الحاضرة مقذوفات على أرضية القاعة ممّا تسبّب في ايقاف المباراة قبل استئنافها من جديد.