قال الناطق بإسم حركة النهضة عماد الخميري في تصريح لمبعوث موزاييك بالبرلمان خليل العماري إنّ اللقاء الذي يجمع الياس الفخفاخ المكلف بتشكيل الحكومة ورئيس حزب قلب تونس نبيل القروي في منزل راشد الغنوشي اليوم الخميس 6 فيفري 2020 يأتي في اطار توسيع المشاورات بين المكلف بتشكيل الحكومة والمكوّنات الحزبية ”الكبيرة” في البرلمان وتقريب وجهات النظر والإستماع للكتل الممثلة فيه، وفق تصريحه.

وإعتبر الخميري أنّ هذا اللقاء الذي وصفه بـ ”الإيجابي” يعدّ خطوة مهمة، في وقت تحتاج فيه تونس إلى حكومة في اقرب وقت، مشيرا إلى أن تزكيتها في البرلمان تحتاج إلى توسيع المشاورات.


 وقال إنّ هذا القاء يمثّل بداية لتجسير الهوة بين الأطراف الموجودة داخل البرلمان، معبرا عن أمله في أن تكون مخرجاته ايجابية.