أكد  مصدر عليم للصريح اون لاين أن الاعلان عن الحكومة الجديدة سيكون يوم الخميس 26 ديسمبر الجاري وأن الجلسة العامة لمنح الثقة ستنتظم نهاية الاسبوع الجاري.

واضاف محدثنا أن العدد الممكن للاصوات التي ستمنح الثقة للحكومة يترواح بين 135 و140 صوتا، معتبرا أن “الدولة في الاوضاع العادية لا تحتمل الفراغ”، وختم قوله بان “حركة النهضة قدمت تنازلات من اجل مصلحة البلاد التي لا تتحمل مزيدا من التعطيلات وسيتم قبول شروط التيار والشعب وتحيا تونس كما تامل الحركة في تشريك العديد من القوى السياسية من اجل المصلحة الوطنية” 

وأضاف المصدر نفسه أن الحكومة ستضم اسماء مستقلة وكفاءات بعد قبول تغيير بعض الوجوه السياسية والحزبية مع تحييد وزارات السيادة ووزارة تكنولوجيا الاتصال والتربية ايضا.