أعلن أستاذ القانون الدستوري جوهر بن مبارك إثر لقائه رئيس الحكومة المكلف حبيب الجملي اليوم الثلاثاء 17 ديسمبر 2019 أن الائتلاف الحكومي سيضم التيار الديمقراطي وحركة النهضة وائتلاف الكرامة وتحيا تونس، معربا عن أمله في التحاق حركة الشعب بالائتلاف الحكومي.

وقال بن مبارك أن التيار وافق على استئناف المشاورات بعد إبلاغه بشكل غير رسمي بعروض سياسية هامة تعلقت بأرضية تشكيل الحكومة والضمانات والصلاحيات والحقائب الوزارية والإصلاحات والبرنامج الحكومي.

ورجح  بن مبارك إمكانية الوصول إلى صيغة الائتلاف الحكومي خلال الساعات القادمة ليتم في غضون نهاية الأسبوع الجاري أو بداية الأسبوع المقبل إعلان تشكيلة الحكومة.

وأبرز بن مبارك في سياق متصل أنه تطرق رفقة الجملي إلى مدى مبادرة تقريب وجهات النظر مع حركة الشعب والتيار الديمقراطي المتعلقة بمفاوضات تشكيل الحكومة.