الاستاذ سمير بن عمر موجه رسالته الى حركة الشعب والتيار:
إلى بعض الأحزاب “الثورية” المعنية بتشكيل الحكومة : إلقاء النهضة في أحضان عصابة الفساد و الافساد قد يمثل لها احراجا و قد يسمح لكم بتسجيل نقاط على حسابها. لكن تأكدوا :
– النهضة ستشكل حكومتها و سينال رئيسها رئاسة مجلس النواب و ذلك معكم او مع غيركم.
– لن تنالوا شيئا من تهرئة النهضة لأن شعبنا ذاكرته قصيرة فضلا عن أن النهضة برهنت على قدرتها على امتصاص الضربات.
– ستخسر البلاد و ستخسر الثورة فرصة لن تتكرر لتفكيك منظومة الفساد و بداية مسار الإصلاح.
و كل خوفي ان تكون مواقف بعض الأطراف لا تخضع لحسابات حزبية ضيقة فحسب، بل هي رجع صدى لبعض الاملاءات الخارجية.
#دليلكم_ملك