علمت الصريح أونلاين أن رئاستي الحكومة التي يجري تشكيلها والجمهورية ستفتحان اكثر من 100 ملف فساد في اطار برنامج عمل واستراتيجية مدروسة تهدف الى استعادة ثروات الدولة حتى تعود بالنفع على الشعب التونسيكما سيتم درس ملفات الجهات الداخلية والولايات من خلال زيارات ميدانية والبحث عن مشاريع في اطار العدل والمساواة بين كل الجهات.يذكر أن الصريح أونلاين انفردت أمس بالاشارة الى ضبط استراتيجية خاصة سيتم طرحها للتصدي للفساد وانقاذ مؤسسات الدولة بعد الكشف عن عصابات مختصة في نهب وتخريب المؤسسات الكبرى والتفريط في ثروات البلاد من خلال صفقات وعقود ومناقصات وهو ما أكده رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي في تدوينة له اليوم على “تويتر”